ليتني كنت بئراً جافاً والناس ترمي بي الحجارة فذلك اهون من ان اكون ينبوع ماء حي والظامئون يجتازونني ولا يستقون

     

التعليقات حتى الان:  1

تعليقك؟

الأراء الواردة في التعليقات تعبر عن رأي أصحابها فقط وليس عن رأي الموقع.