ما أهْونني حين تهبني الحياة ذهبًا وأهبُك فضة، ثم أعدّ نفسي كريمًا.

ما أهْونني حين تهبني الحياة ذهبًا وأهبُك فضة، ثم أعدّ نفسي كريمًا.

جبران خليل جبران   رمل وزبد  

تعليقك؟

الأراء الواردة في التعليقات تعبر عن رأي أصحابها فقط وليس عن رأي الموقع.